أحداثأهم الأحداثدولي

فرنسا تحذر من “أخطر أسبوعين” لتفشي وباء “كورونا”

باريس ــ الرأي الجديد (وكالات)

حذرت فرنسا، من “أخطر أسبوعين” مقبلين لتفشي فيروس كورونا المستجد، في وقت تعد فيه البلاد من بين أكثر بلدان العالم تأثرا.

وقال رئيس الوزراء الفرنسي، إدوار فيليب، إن الأسبوعين المقبلين سيكونان الأصعب حتى الآن في الحرب على فيروس كورونا في فرنسا.
وتعاني فرنسا من أزمة عدد الأسرة في أقسام العناية المركزة وعدد معدات الوقاية، في حين تسابق الحكومة الزمن لزيادة عددها.
وقال فيليب في مؤتمر صحفي أمس: “نخوض معركة ستستغرق وقتا، سيكون أول أسبوعين في أفريل أصعب من الأسبوعين اللذين انتهيا للتو”.
وأودى فيروس كورونا بحياة 2314 شخصا في فرنسا بحلول، السبت، وارتفع عدد حالات الإصابة فيها إلى 37575 حالة وفقا للأرقام الرسمية.
وسبق أن أعلن وزير الصحة الفرنسي، السبت، أن فرنسا طلبت شراء أكثر من مليار كمامة طبية، معظمها من الصين.
وقال وزير الصحة، أوليفييه فيران، إن فرنسا تستخدم 40 مليون كمامة طبية أسبوعيًا في الوقت الذي تكافح فيه الوباء ولديها حاليًا إمدادات من الأقنعة تكفيها لحوالي ثلاثة أسابيع.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام