دونالد ترامب: أسابيع صعبة تنتظرها مدينة نيويورك بسبب “كورونا”

واشنطن ــ الرأي الجديد 

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بأن الإدارة الأمريكية تتابع التطورات في نيويورك باعتبارها البؤرة الرئيسية لوباء كورونا، مشددًا على أن “نيويورك هي مشكلتنا الكبرى، وتنتظرها أسابيع صعبة”.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها الرئيس الأمريكي، خلال مؤتمر صحفي عقده من البيت الأبيض، مع خلية الأزمة لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد(كوفيد-19).
ولفت ترامب إلى أنهم يقومون ببناء مستشفيات ومراكز طبية جديدة في نيويورك، مشددًا على أن إدارته “تقوم بكل ما يمكنها لمساعدة نيويورك التي تعاني ظروفًا هي الأصعب الآن”.
وأكد الرئئيس الأمريكي، أنه سيوقع على حزمة تشريعية بقيمة تريليوني دولار لمعالجة التأثير الاقتصادي من جائحة فيروس كورونا فور وصولها إلى مكتبه، مضيفا “أشجع مجلس النواب على تمرير هذا التشريع الحيوي وإرسال الفاتورة إلى مكتبي للتوقيع عليها دون تأخير. وسأوقعه على الفور”.
ومن المقرر أن يصوت أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي على الحزمة في وقت لاحق قبل إرسالها إلى مجلس النواب.
وشدد دونالد ترامب، على أن إدارته لن تتردد في العودة للكونغرس مرة أخرى لطلب مساعدات إضافية في حال الضرورة.
وأكد الرئيس الأمريكي تخصيص 300 مليون دولار للأسر المتضررة من انتشار فيروس كورونا في بلاده.
ووفق أرقام صادرة عن جامعة جونز هوبكنز، الأمريكية، وصل عدد الإصابات بالفيروس في الولايات المتحدة إلى 55 ألف و238 حالة، في سجلت الوفيات 802.
وحتى مساء أمس، أصاب الفيروس أكثر من 466 ألف شخص في العالم، توفى منهم ما يزيد على 21 ألفًا، فيما تعافى أكثر من 113 ألفًا.
وأجبر انتشار الفيروس دولًا عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وفرض حظر تجول، وتعطيل الدراسة، وإلغاء فعاليات عدة، ومنع التجمعات العامة، وإغلاق المساجد والكنائس.

المصدر: (وكالة الأناضول)

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق