الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في الحجر الصحي

القاهرة ــ الرأي الجديد

أكد موقع “ميدل ايست اي” البريطاني، إخضاع رئيس الانقلاب المصري، عبد الفتاح السيسي، وعائلته للحجر الصحي، بعد لقائه بقيادات عسكرية أصيبت بفيروس كورونا.

وكانت مصادر مطلعة قد كشفت أن الجيش المصري يتكتم على وقوع إصابات بفيروس كورونا بين العديد من قياداته وقادة الأفرع، بعد اكتشاف إصابتهم به منذ مطلع شهر مارس الجاري.
وخلال يومي الأحد والاثنين الماضيين، توفي اللواءان بالجيش المصري شفيع عبد الحليم داوود وخالد شلتوت إثر إصابتهما بفيروس كورونا.
وبحسب المصادر، فإن بعض القيادات العسكرية التي أصيبت بفيروس كورونا حضرت اجتماعا موسعا ترأسه السيسي، جرى عقده بوزارة الدفاع في 3 مارس الجاري.
وبذات السياق، كشف “ميدل إيست آي”، أن السيسي قضى هو وعائلته أسبوعين في الحجر الصحي بعد أن خالط ضابطا كبيرا، قالت القوات المسلحة إنه توفي بفيروس كورونا “كوفيد- 19″، أمس.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق