فيروس “كورونا” يفتك بكرة القدم العالمية ويهدد صناعة النجوم

تونس ــ الرأي الجديد / رضا حامدي

مازال فيروس “كورونا” يفتك بالعالم بأسره، في مختلف المجالات الحياتية ودون توقف.

ولن تكون كرة القدم، اللعبة الشعبية الأولى بمعزل عن هذا الوباء، حيث توقفت جلّ البطولات العالمية، وتأجلت كل التجمعات الدولية.
ودخل عدد من الأندية العالمية في حالة اغلاق تام، وكذلك أسر نجوم عالميين في اللعبة في الحجر الصحي، من ديبالا إلى رونالدو إلى ميسي إلى بن زيمة وغيرهم،وهناك أندية بأكملها قيد الحجر.
إذن من أين ستولد النجوم؟
هي حقيقة أزمة ضربت كرة القدم العالمية وصناعة النجوم.
وتنتظر ”الفيفا”، نهاية الأزمة التي ليس لها تحديد زمني حاليا، لتعود من أجل ترميم لعبة كرة القدم في العالم، بعد أن شلّها الوباء.
وستاهم النتائج، ربما في انهيار عدد من الأندية، وبطالة عدد كبير من نجوم اللعبة، بعد أن كانت كرة القدم أكبر استثمار اقتصادي في العالم.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق