تداعيات “كورونا” على الموسم الرياضي في تونس والعالم

تونس ــ الرأي الجديد / رضا حامدي

ألقت أزمة انتشار فيروس “كورونا” في تونس والعالم، بظلالها على النشاط الرياضي عموما.

وطرحت في تونس، عدّة اشكاليات أبرزها كيفية استكمال الموسم الرياضي، ومسألة عقود اللاعبين، التي تنتهي أغلبها في موفى جوان بين الأندية وبعض اللاعبين.
وسينعكس توقف البطولات المحلية، “سلبا” على العائدات المالية للجامعة، وكذلك الأندية التي تعاني إنعدام المداخيل.
هذا ويضاف إليهم توقف تعشيب الملاعب، الذي سيؤخر جاهزيتها إلى أيام وأشهر إضافية.
أما عالميا، فالوضع كما يعلم الجميع، تميّز بتوقّف جميع البطولات الأوروبية والعالمية الكبرى، إلى جانب تأجيل كوبا أمريكا وكأس أمم أوروبا.
وتدرس اللجنة الاولمبية حاليا، إمكانية إلغاء الالعاب المقرّرة السنة الحالية.
كل هذه العوامل، ستساهم في تزايد البطالة الكروية لعدد كبير من اللاعبين والفنيين، وكذلك الاطارات والأعوان ذات العلاقة بالقطاع الرياضي.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق