أهم الأحداثبانورامامجتمع

جمعية الصيادلة تحذّر من غياب المستلزمات الطبية للوقاية من انتشار فيروس “كورونا”

تونس ــ الرأي الجديد

حملت جمعية الصيادلة النقص الحاصل في توفير مادة “الجال الهيدروكحولي” والكمامات من نوع FFP2، التي تحمي المواطنين من خطر انتشار فيروس “كورونا”، لدى عدد من الصيدليات إلى المزودين والمصنعين.

ولفتت جمعية الصيادلة في بلاغ لها اليوم السبت، إلى أن ندرة وجود هذه المواد يعود بالأساس إلى سلسلة الانتاج حيث تمثل الصيدليات آخر طرف في سلسلة بيع هذه المواد التي تقوم المصانع بانتاجها.
وأضافت الجمعية، إلى أن المزودين يقومون ببيعها للصيادلة بأثمان مرتفعة، مشيرة إلى أن الدولة أوقفت منذ مدة المصنعين من التزود بالجال وأدى هذا الإجراء إلى صعوبة في انتاج الكميات اللازمة من هذه المادة، ما أدى إلى ارتفاع الأسعار وندرة في توفره بالصيدليات.
وبخصوص تحديد أسعار الجال المخصص لتنظيف الأيادي، هدّدت الجمعية في هذا الصدد بوقف بيع هذه المادة في الصيدليات بعد أن حددت وزارة التجارة الأسعار التي لا تتماشى مع أسعار شرائها من المزودين.

المصدر: (وات)

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام