أهم الأحداثاجتماعيبانورامامجتمع

المنتدى التونسي يدعو للتعبئة المواطنية العامة في مواجهة فيروس “كورونا”

تونس ــ الرأي الجديد / حمدي بالناجح

دعا المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، “للتعبئة المواطنية العامة في مواجهة فيروس (كورونا)، والالتزام التام دون تهاون، بكل النصائح والارشادات الصادرة عن الهياكل الدولية، والانخراط في كل حملات التوعية والتضامن”.

وطالب المنتدى، “بمجهود وطني استثنائي إزاء الفئات الهشة والمحرومة من المياه أو الصرف الصحي، والمحرومين من التغطية الصحية والمهددين بالعدوى”.
وأعرب المنتدى، في بيان تلقت “الرأي الجديد” نسخة منه، عن ثقته “بقدرة تونس ومؤسساتها وشعبها، على مواجهة هذا التحدي”، داعيا إلى استخلاص الدروس، والعمل على إنقاذ المرافق الحيوية العمومية، “التي تعدّ درع التونسيين في مواجهة الازمات”، وفق تعبير المنتدى، الذي جدد “ثقته في القطاع العمومي للصحة وآدائه”، رغم ضعف الإمكانيات، وما عاناه خلال السنوات الأخيرة، من سياسات ساهمت في تهميشه..

وفيما يلي النص الكامل للبيان..

نداء من أجل التعبئة المواطنية في مواجهة كوفيد 19

“تواجه تونس اليوم كالعديد من دول العالم تحدي الحد من انتشار فيروس كورونا. ورغم أن القطاع العمومي للصحة يمر بأزمة عميقة احتدت بصفة ملحوظة خلال السنوات الأخيرة وتعددت مظاهرها وانعكاساتها على صحة المواطنين لكنه في طليعة المواجهة بعزيمة وإصرار اطاراته الطبية وشبه الطبية والعاملين فيه. فمحدودية المعطيات حول هذا الفيروس تتطلب منا جميعا استباقا لكل السناريوهات دون خوف ودون تهاون. ان خصوصية معركتنا في مواجهة هذا الوباء تتطلب منا ان نلتزم التزاما تاما وانضباطا مسؤولا بالتوجيهات الصادرة عن الهياكل الرسمية المختصة.

إن المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية

ــ يجدد ثقته في القطاع العمومي للصحة وآدائه رغم ضعف الإمكانيات، وما عاناه خلال السنوات الأخيرة، من سياسات ساهمت في تهميشه..
ــ يدعو للتعبئة المواطنية العامة في مواجهة هذا الفيروس والالتزام التام دون تهاون بكل النصائح والارشادات الصادرة عن الهياكل الدولية والانخراط في كل حملات التوعية والتضامن
ــ يدعو لاتخاذ إجراءات عاجلة إزاء الفئات الأكثر هشاشة التي قد تتعرض لهذا الفيروس بحكم مستلزمات ضروف الحياة اليومية و ضغوطاتها المفروضة عليهم لأسباب إجتماعية و صعوبات الولوج إلى الخدمات الصحية بصفةٍ عادلة
ــ يذكر ان مقتضيات الحرص على سلامة الصحة العمومية تستلزم بنفس درجة الحرص مساندة المرضى والخاضعين للحجز الصحي
ــ يدعو لمجهود وطني استثنائي إزاء الفئات الهشة والمحرومة من المياه او الصرف الصحي والمحرومين من التغطية الصحية والمهددين بالعدوى
ــ يحذر من التنمر من المرضى او الخاضعين للحجر الصحي وضرورة الاهتمام بالصحة النفسية للجميع
يؤكد على دعم ومساندة كل العاملين في الخطوط الامامية بمختلف اصنافهم لمواجهة انتشار الفيروس والتعاون معهم
ــ يدعو الى التريث وعدم الانسياق وراء الاشاعات وحالات الهلع
ــ يثق بقدرة تونس ومؤسساتها وشعبها على مواجهة هذا التحدي ويدعو لاستخلاص الدروس والعمل على انقاذ المرافق الحيوية العمومية درعنا في مواجهة الازمات”..
                                                                                المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام