أهم الأحداثبانورامامجتمع

شكري حمودة: مؤشرات تفشي “كورونا” لا تزال منخفضة.. والوضع لا يدعو إلى القلق

تونس ــ الرأي الجديد 

قال مدير الرعاية الصحية الأساسية، شكري حمودة، أن مؤشرات تفشي فيروس “كورونا” في تونس لا تزال منخفضة، رغم تسجيل 5 حالات إصابة مؤكدة منذ بداية الشهر.

وشدّد شكري حمودة في تصريح لوكالة “تونس إفريقيا للأنباء”، اليوم الثلاثاء، على أن “الوضع تحت السيطرة ولا يدعو الى القلق”، مشيرا إلى أن الفرق الطبية بالوزارة تواصل اجراء الأبحاث الميدانية حول العينات المشتبه باصابتها والخاضعة للعزل الصحي.
وأكد حمودة، أن مجابهة الفيروس تقتضي “تعبئة كافة جهود الدولة وقطاعاتها حيث أن كل الوزارات معنية باتخاذ اجراءات لحفظ الصحة ولضمان مجابهة أي مخاطر تؤدي إلى تسرب الفيروس في تونس”.
وأضاف مدير الرعاية الصحية الأساسية، بأن الوضع يقتضي أيضا تأمين أماكن معزولة تخصص للعزل الصحي مثلما أقرته المستشفيات، وإعداد ترسانة قانونية من السلطة التشريعية لفرض نجاعة في تطبيق اجراءات التوقي والعلاج في تونس.
وكان اجتماع مجلس الأمن القومي، أمس، أقر جملة من الاجراءات للحد من انتشار الفيروس في تونس، والتي أهمها، إيقاف كل الرحلات البحرية بين تونس وإيطاليا، واختصار الرحلات بين تونس وفرنسا إلى رحلة واحدة في الأسبوع من تونس إلى مرسيليا بدل رحلتين.
وعلى مستوى النقل الجوي، فقد تم الاتفاق على ألا تستقبل تونس خطوط طيران من إيطاليا إلا روما، وتقرر التخفيض من عدد الرحلات من 14 إلى 3 رحلات فقط، وذلك إلى حدود يوم 4 أفريل المقبل.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى