أهم الأحداثبانورامامجتمع

إخضاع عدد من الايطاليين في تونس للحجر الصحي بسبب فيروس “كورونا”

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)

تم خلال الأيام الماضية إخضاع عدد من الايطاليين القادمين إلى تونس، إلى الحجر الصحي في إطار التوقي من انتشار فيروس “كورونا” بتونس.

وأكد كاتب عام النقابة الجهوية لقوات الأمن الداخلي بالمنستير، مراد بن صالح، أنه تم منذ 9 أيام إخضاع إيطاليين إثنين للعزل الصحي الذاتي داخل مركبهما بالمركب الترفيهي “مارينا” المنستير.
وأضاف مراد بن صالح، في تصريح لإذاعة “شمس أف أم”، اليوم السبت، أن الحالة الصحية للشخصين مستقرة وهما تحت المراقبة المستمرة من قبل مصالح الإدارة الجهوية للصحة.
وأشار بن صالح إلة أنهما لا يحملان أي أعراض الإصابة بفيروس “كورونا”.
من جهة أخرى، أكد المدير الجهوي للصحة بنابل، عادل الحدادي، أن 3 إيطالين ممن طبق عليهم الحجر الصحي الذاتي غادروا ميناء ياسمين الحمامات اليوم السبت، بعد أن فضلوا العودة إلى إيطاليا على البقاء في الميناء.
وأشار عادل الحدادي، الى أنه بمغادرة الـ 3 إيطالين للميناء، لم يبقى سوى 4 أجانب داخل مراكبهم السياحية في انتظار انتهاء آجال الحجر الصحي الذاتي، وفق قوله.
وكانت وزارة الصحة، طلبت من كل السياح المقيمين بالوحدات الفندقية، إما الخضوع إلى الحجر الصحي، وعدم مغادرة النزل أو العودة إلى بلدانهم، في إطار مساعيها لاحتواء الوباء الذي أصاب العالم.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام