أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

حزب “قلب تونس” يدعو إلى تغليب المصلحة الوطنية والابتعاد عن التجاذبات في هذا الظرف العصيب

تونس ــ الرأي الجديد

أدان حزب قلب تونس، بشدّة هذا العمل الإرهابي الذي وصفه بــ “الجبان”، وثمّن عاليا دور أجهزة القوات الأمنية والعسكريّة ويقظتهم الدائمة، للتصدّي ببسالة لمثل هذه الهجمات الإجراميّة وحماية حرمة الوطن.

وفيما يلي نص البيان:

على إثر عمليّة التفجير الارهابية الغادرة التي جدّت صبيحة اليوم في محيط السفارة الأمريكية بالعاصمة والتي استهدفت دوريّة أمنية، وأسفر ت عن استشهاد الملازم الأول بقوات الأمن الداخلي، توفيق محمد الميساوي، وإصابة 4 أعوان، ومدني،
يترحم حزب قلب تونس على روح شهيد الوطن ويتمنّى الشفاء العاجل للمصابين كما يدعو إلى متابعة حالتهم الصحيّة وتوفير الإحاطة النفسيّة لعائلاتهم.
وإذ يدين حزب قلب تونس بشدّة هذا العمل الإرهابي الجبان، فإنّه يثمّن عاليا دور أجهزة القوات الأمنية والعسكريّة ويقظتهم الدائمة للتصدّي ببسالة لمثل هذه الهجمات الإجراميّة وحماية حرمة الوطن.
وتزامنا مع الذكرى الرابعة لأحداث ملحمة بن قردان في 7 مارس 2016، يشيد حزب قلب تونس بدور المؤسسات الأمنيّة والعسكريّة وبالوقوف البطولي لأهالينا في بن قردان إلى جانبهم سدّا منيعا ضدّ الإرهاب وذودا عن الوطن مما أمكن من تحقيق انتصار ساحق على المجموعات الإرهابية.
ولئن دأب حزب قلب تونس على التذكير بأنّ الحرب على الإرهاب لا تزال طويلة، فإنّه يؤكّد أنّ تونس ستبقى منيعة ضدّ هذه الآفة وأنّ مكافحتها تبقى من أوكد أولويات البلاد على طريق التقدّم الاقتصادي والاجتماعي ويدعو كافّة القوى التقدّميّة أحزابا ومجتمعا مدنيّا إلى توحيد الجهود والطاقات للدّفاع عن مكتسبات الوطن القائمة على الحريّة والديمقراطية والعدالة الاجتماعيّة وتعزيزها.
وفي هذه اللحظات الحرجة التي تعيشها تونس يدعو حزب قلب تونس جميع مكونات المشهد السياسي والمنظمات الوطنية و المجتمع المدني إلى الالتفاف حول جميع مؤسسات الدولة من رئاسة الجمهورية ومجلس نواب الشعب والحكومة ويؤكد على ضرورة تغليب المصلحة الوطنية والابتعاد عن التجاذبات في هذا الظرف العصيب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى