أسامة الخليفي: الفخفاخ “رهينة” بعض الأشخاص الإقصائيين

تونس ــ الرأي الجديد

قال القيادي في حزب “قلب تونس”، أسامة الخليفي، أن رئيس الحكومة المكلف إلياس الفخفاخ، أصبح “رهينة” بعض الأشخاص الإقصائيين، وهما تحديدا جوهر بن مبارك، وشقيق رئيس الجمهورية، نوفل سعيّد.
واعتبر أسامة الخليفي، في تصريح لإذاعة “إي أف أم”، اليوم الاثنين، أن إقصاء “قلب تونس”، و”الحزب الدستوري الحر”، من مشاورات تشكيل الحكومة يشكل خطرا على تونس.
وبيّن الخليفي، أن نوفل سعيّد، وجوهر بن مبارك، يدفعان إلياس الفخفاخ، إلى اعتماد هذا “المنهج الإقصائي”، وفق قوله.
وأضاف القيادي بحزب “قلب تونس”، أن الحزب موجود في قلب العادلة السياسية.
يذكر أن رئيس الحكومة المكلف، أعلن عن استثناء “قلب تونس” و”الحزب الدستوري الحر”، من مشاورات تشكيل الحكومة، بعد تكليفه من قبل رئيس الجمهورية قيس سعيّد.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق