أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

اليوم رئيس الجمهورية يعلن عن “الشخصية الأقدر” لرئاسة الحكومة

تونس ــ الرأي الجديد 

من المنتظر أن يعلن رئيس الجمهورية قيس سعيّد، عن “الشخصية الأقدر” لرئاسة الحكومة المقبلة، اليوم الاثنين، وفق الآجال الدستورية الممنوحة له.
وكان مجلس نواب الشعب، رفض منح الثقة إلى حكومة الحبيب الجملي، المكلف من قبل “حركة النهضة” باعتبارها الحزب الأغلبي في البرلمان، يوم 10 جانفي الجاري.
وبحسب ما ينص عليه الدستور، فإن رئيس الجمهورية يقوم في أجل 10 أيام، بعد فشل منح الثقة، أو عند تجاوز الأجل المحدد دون تكوين الحكومة، بإجراء مشاورات مع الأحزاب والائتلافات والكتل النيابية لتكليف “الشخصية الأقدر” من أجل تكوين حكومة في أجل أقصاه شهر.
وإذا مرت فترة 4 أشهر على التكليف الأول، ولم يمنح أعضاء مجلس نواب الشعب الثقة للحكومة، لرئيس الجمهورية الحق في حل مجلس نواب الشعب والدعوة إلى انتخابات تشريعية جديدة، في أجل أدناه  45 يوما وأقصاه 90 يوما.
وكانت الأحزاب السياسية تقدمت بــ 17 مرشحا لرئاسة الحكومة الأسبوع الماضي، فيما اكتفى قيس سعيد، باستقبال 3 مرشحين يوم السبت الماضي، وهم كل من الوزراء السابقين، محمد الفاضل عبد الكافي، وإلياس الفخفاخ، وحكيم بن حمودة.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام