أحداثأهم الأحداثدولي

الرئيس الجزائري: أمن ليبيا من أمن بلادنا ومستعدّون لإحتضان حوار ليبي _ ليبي

الجزائر ــ الرأي الجديد (وكالات)

أكد الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، أن بلاده مستعدة لاحتضان الحوار الليبي-الليبي، بهدف التوصّل إلى حلّ سياسي يمكّن من تشكيل حكومة توافقية تسيّر المرحلة الانتقالية في البلد الشقيق، مضيفا أن “أمن الجزائر من أمن ليبيا”.
وشدّد الرئيس الجزائري، على بقاء الجزائر على مسافة واحدة بين كافة الفرقاء، داعيا المشاركين في المؤتمر إلى “وضع خارطة طريق للأزمة ملزمة للطرفين تشمل تثبيت الهدنة، والكفّ عن تزويد الأطراف الليبية بالسلاح ودعوتها للعودة إلى طاولة المفاوضات”.
واعتبر عبد المجيد تبون، أن “تدفّق السلاح إلى الأطراف الليبية أدّى إلى تأزيم أكثر للوضع وتعقيده، مشيرا إلى أن التنافس الإقليمي والدولي حول الأزمة الليبية وتعدّد الأجندات المتناقضة، يعمل على إبقاء الوضع على حاله”.
وكانت الجزائر، استقبلت الأيام الماضية رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية فايز السراج، ووفدا عن حكومة طبرق غير المعترف بها دوليا، إلى جانب وزراء خارجية تركيا ومصر وإيطاليا ورئيس الوزراء الإيطالي جيوسيبي كونتي.
كما استقبلت عدّة مرات المبعوث الأممي إلى البلاد ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فايز السراج، والمشير خليفة حفتر قائد القوات المتمركزة في الشرق.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام