أهم الأحداثالمغرب العربيدولي

فشل توقيع الاتفاق بين حفتر والسراج حول وقف إطلاق النار في ليبيا

موسكو ــ الرأي الجديد (مواقع إلكترونية)

غادر اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر، اليوم الثلاثاء، العاصمة الروسية موسكو، دون التوقيع على اتفاق وقف إطلاق النار في البلاد.
وأكدت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها، أن “حفتر غادر موسكو دون التوقيع على الاتفاق”، مشيرة إلى أن المغادرة جاءت “بعد يوم من إجراء محادثات بين ممثلين عن حكومة الوفاق وحفتر، بمشاركة ممثلين عن روسيا وتركيا”.
ولفت البيان إلى أن موسكو ستواصل العمل مع طرفي الصراع في ليبيا، من أجل التوصل إلى تسوية.
من جهته، علق وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، على مغادرة حفتر دون التوقيع على اتفاق وقف إطلاق النار، قائلا: “هذا يظهر من يريد الحرب ومن يريد السلام”.
وأضاف تشاووش أوغلو، في تصريحات صحفية، أنه “في حال استمر موقف حفتر، فلا داعي لمؤتمر برلين حول ليبيا”، على حد قوله.
وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أعلن أمس، أن المباحثات غير المباشرة حول ليبيا في موسكو، أحرزت تقدما، معربا عن أمله في أن يخرج وفد حفتر بنتائج إيجابية.
وقال سيرغي لافروف، إن “الأطراف الليبية عقدت مشاورات طويلة للتوقيع على اتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا، بدعم من الوفدين التركي والروسي”.
وأشار لافروف إلى أن رئيس حكومة “الوفاق الوطني” المعترف بها دوليا فائز السراج، ورئيس المجلس الأعلى الليبي، خالد المشري، وقعا على نص مسودة تتضمن كيفية وقف إطلاق نار، في حين أن وفد حفتر، ورئيس مجلس النواب في طبرق، عقيلة صالح، طلبا مهلة حتى صباح اليوم من أجل التوقيع على الاتفاق.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام