أهم الأحداثالمشهد السياسيبانورامامجتمعوطنية

وزارة الشؤون الاجتماعية تتوقّع استقبال 25 ألف لاجئ ليبي وتعلن عن خطة للطوارئ

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)

كشفت وزارة الشؤون الاجتماعية، عن ملامح خطة عملها واستعدادات هياكلها على المستوى المركزي والجهوي بمدنين وتطاوين لاستقبال اللاجئين، في حال تصاعدت العمليات العسكرية في ليبيا.
وقالت مديرة الدفاع الاجتماعي بالوزراة، منية تبر النعيمي، خلال اجتماع تنسيقي عقد اليوم الأربعاء، أن الوزارة تتوقع أوليا توافد نحو 25 ألف لاجئ في حال تصاعد العمليات العسكرية في ليبيا، مشيرة إلى أنها ستضبط على عين المكان كافة احتياجات اللاجئين من أغذية وأغطية وأدوية وخدمات أخرى.
وأضافت منية تبر النعيمي، في تصريح لــ (وات)، أنه سيتم تقديم الإحاطة الاجتماعية والنفسية للاجئين على التراب التونسي عبر المعابر البرية.
وأكدت النعيمي، بأن وزارة الشؤون الاجتماعية ستعمل في حال توافد اللاجئين على معبري الذهيبة بولاية تطاوين، وراس جدير ببن قردان، على فصل الأطفال القصر خاصة غير المرافقين بأوليائهم عن اللاجئين الكهول تجنبا لوقوع مشاكل.
وبينت مديرة الدفاع الاجتماعي بوزارة الشؤون الاجتماعية، بأن جميع هياكل الوزارة من مديرين جهويين، وديوان التونسيين بالخارج والاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي ستعمل صلب اللجة الوطنية للطوارئ مع بقية الوزارات ومنظمات المجتمع المدني والدولي على رعاية اللاجئين وحمايتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى