أهم الأحداثالمغرب العربيدولي

مظاهرات “حاشدة” في الجزائر ضدّ الرئيس عبد المجيد تبون وحكومته

الجزائر ــ الرأي الجديد (مواقع إلكترونية)

تظاهر نحو ألف طالب، في الجزائر العاصمة، للأسبوع السادس والأربعين على التوالي ضدّ السلطة، رافضين الحكومة الجديدة التي شكلها الرئيس عبد المجيد تبون، معتبرين أن الانتخابات التي فاز فيها “غير شرعية”.
وتظاهر الطلاب، في شوارع وسط العاصمة، رفقة مواطنين عاديين وأساتذة، دون تسجيل حوادث رغم انتشار أمني كثيف، حتى لو تمّ تخفيفه مقارنة بالأسابيع السابقة، وفق ما نقلته وسائل إعلام محليّة.
ورفض الطلاب كذلك الحكومة الجديدة، التي أعلن تشكيلها في 2 جانفي، مطالبين بـ “فترة انتقالية”، من أجل تفكيك “النظام” الحاكم في الجزائر منذ استقلالها العام 1962.
كما رفعوا لافتات كُتب عليها “عدد الوزراء: ألمانيا 15، فرنسا 18، الصين 26، الجزائر 39″، في إشارة إلى العدد الكبير لأعضاء الحكومة الجديدة مقارنة بعدد السكان.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام