أحداثأهم الأحداثدولي

برلمان العراق يصوت لصالح إخراج القوات الأجنبية من البلاد

بغداد ــ الرأي الجديد (وكالات)

صوت مجلس النواب العراقي، بالأغلبية، اليوم، لصالح قرار يلزم الحكومة بالعمل على إخراج القوات الأجنبية من البلاد.
جاء ذلك في جلسة استثنائية عقدها المجلس، بطلب من كتل برلمانية، على خلفية اغتيال الولايات المتحدة كلا من قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقية، أبو مهدي المهندس، فجر الجمعة، ببغداد.
ويطالب القرار الحكومة بإلغاء طلب المساعدة المقدمة من التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة، وبتقديم شكوى إلى مجلس الأمن ضد واشنطن بسبب انتهاكها لسيادة البلاد.
وقبل التصويت، ألقى عادل عبد المهدي، رئيس حكومة تسيير الأعمال، كلمة، وضع فيها خيارين أمام البرلمان، إما إقرار جدول لإخراج القوات الأجنبية، وتحديد نطاق نشاطها، أو إخراجها بقرار فوري، مفضلا الخيار الأخير.
وكانت قوى سياسية وفصائل مسلحة، مقربة من طهران، قد حذرت النواب من مغبة الاستنكاف عن العمل على إخراج القوات الأمريكية من البلاد.
والسبت، تعرضت مواقع مختلفة، لا سيما محيط سفارة واشنطن ببغداد، وقاعدة بلد الجوية شمالي البلاد، للاستهداف بصواريخ كاتيوشا وقذائف هاون، دون سقوط ضحايا أمريكيين.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى