أحداثأهم الأحداثدولي

وزير الخارجية الاسرائيلي: سنعود إلى سياسة الاغتيالات ضد المقاومين الفلسطينيين في غزة

فلسطين ــ الرأي الجديد (وكالات)

قال وزير الخارجية الإسرائيلي، يسرائيل كاتس، إن إسرائيل ستعود إلى سياسة الاغتيالات، ضد المقاومين الفلسطينيين في قطاع غزة.
وأشار يسرائيل كاتس، في تصريحات أدلى بها لإذاعة الجيش الإسرائيلي، اليوم الخميس، إلى أن هناك جهدا استخباراتيا لتحديد مطلقي الصواريخ، والعمل على تصفيتهم، وأضاف “الجهود الاستخبارية تركز حاليا على تحديد المسؤول عن إصدار تعليمات إطلاق الصواريخ، من أجل العمل على تصفيته”.
واعترضت القبة الحديدية في إسرائيل صاروخا أطلق من قطاع غزة باتجاه جنوبي إسرائيل، يوم أمس، وذلك خلال وجود نتنياهو في مؤتمر انتخابي بمدينة عسقلان. في حين لم تعلن أي جهة فلسطينية مسؤوليتها عن إطلاق الصاروخ.
وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن قوات الأمن نقلت نتنياهو إلى “منطقة آمنة”، بينما رد جيش الاحتلال بقصف مواقع عدة في قطاع غزة.
من جهتها، اتهمت حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، إسرائيل بتصدير أزماتها الداخلية إلى غزة بعد شنها غارات جوية على القطاع الليلة الماضية.
وحملت الحركة، في بيان لها، إسرائيل “المسؤولية الكاملة عن استمرار التصعيد على قطاع غزة وقصف واستهداف مواقع المقاومة”، وقالت إن “هذا التصعيد يأتي في سياق مواصلة الاحتلال الإسرائيلي حماقاته وعدوانه على شعبنا الفلسطيني وتصدير أزماته الداخلية إلى قطاع غزة”.

المصدر : (وكالات)

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام