أهم الأحداثبانورامامجتمع

رحلة “الرعب”: مسافر على متن باخرة “تانيت” يروي التفاصيل …

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)
وصلت رحلة الباخرة “تانيت” ليلة أمس الأحد، إلى ميناء حلق الوادي بعد أن أمضت 30 ساعة بعرض البحر، بسبب سوء الأحوال الجوية وشدّة هيجان البحر.
وقد غادرت الباخرة، ميناء جنوة مساء يوم السبت.
وكان من المفترض أن تصل ميناء حلق الوادي، مساء أمس، على الساعة الرابعة بعد الزوال، إلا أن طاقمها أضطرّ إلى تحويل مسار الرحلة والتوقّف في إنتظار هدوء مؤقت للرياح في عرض البحر.
وعقب هذه الأحداث، عاش المسافرون، البالغ عددهم حوالي 3 آلاف مسافر، “رعبا كبيرا”.
وفي هذا السياق، أكد “أحمد”، أحد المسافرين على متن الباخرة، في تصريح لإذاعة “موزاييك”، أن معاناتهم دامت لمدّة 30 ساعة، مشيرا إلى أنه من المفروض أن لا تدوم الرحلة أكثر من 17 ساعة.
وأضاف أحمد، قائلا: “عشنا فيلم تيتانيك…كدنا نعيش كارثة الموت” … “البحر كان هائجا، ممّا تسبّب في تسرّب المياه إلى الباخرة” …”الطاولات محطّمة” … “أواني المطعم محطّمة”… “فيضان مياه الصرف الصحّي لدورات المياه الناتج عنه روائح كريهة”، حسب تعبيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى