أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

روني الطرابلسي: تصريحاتي حول الاسرائيليين كانت لإنجاح السياحة في تونس وليس “تطبيعا”

تونس ــ الرأي الجديد (استماع)

أكد وزير السياحة روني الطرابلسي، أن الحوار الذي أدلى به مؤخرا إلى وكالة الأنباء الألمانية حول منح اليهود التونسيين المقيمين بإسرائيل جوازات سفر تونسية، كان في إطار نجاح السياحة التونسية وخاصّة موسم الحجّ إلى الغريبة بجربة، مشيرا إلى أن معبد الغريبة يستقبل سنويا 7 آلاف زائرا.
وأضاف وزير السياحة، في تصريح لإذاعة “شمس أف أم”، أن منح اليهود التونسيين المقيمين بإسرائيل أو فرنسا أو أي مكان جوازات سفر تونسية للقدوم للغريبة، “لا يعتبر تطبيعا”، مشيرا إلى أن لقاء جمعه بسفير فلسطين في تونس مؤخرا، للنظر في إمكانية زيارة مليون فلسطيني إلى تونس.
وشدّد روني الطرابلسي، على ضرورة مساعدة الفلسطينيين لزيارة تونس، وخاصّة وأن أغلبهم لا يمكنهم زيارة تونس، باعتبارهم “عرب 48″، و لهم جوازات سفر إسرائيلية، على حدّ قوله.
يذكر أن وزير السياحة روني الطرابلسي، أكد في تصريح اعلامي سابق، أن اليهود الاسرائيليين يريدون زيارة تونس خلال الفترة القادمة، محذّرا من التضييق على اليهود الاسرائيليين القادمين إلى تونس للمشاركة في الاحتفالات الدينية السنوية، بمعبد الغريبة بجزيرة جربة.
وأكد وزير السياحة، في نفس التصريح، أن “أي منع لهذه الفئة من شأنه أن يفجّر أزمة مع تونس”، حسب تعبيره.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام