أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

تونس تجدّد دعمها للقضية الفلسطينية وتدعو المجتمع الدولي للوقوف أمام سلطة الاحتلال

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)
أكدت الخارجية التونسية، تبنيها الكامل لقضية الشعب الفلسطيني، و”وقوفها الدائم والثابت إلى جانبه ودعم مسيرته النضالية وكفاحه البطولي” من أجل استعادة حقوقه المشروعة التي لن تسقط بالتقادم وفي مقدّمتها إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
وطالبت وزارة الخارجية، في بيان لها بمناسبة اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، القوى الوطنية والدولية بالتحرّك الجادّ للدفاع عن قضية فلسطين “العادلة” من أجل تحمّل مسؤولياتها الإنسانية والأخلاقية والسياسية والقانونية للمساهمة في تحقيق سلام حقيقي دائم وعادل، يضع حدّا لممارسات قوات الاحتلال واعتداءاتها العنصرية واللاإنسانية الممنهجة، ووقف الاستيطان وفرض سياسة الأمر الواقع والكفّ عن كل محاولات سلطة الإحتلال “المريبة” لتغيير الوضع القانوني والتاريخي للقدس الشريف، وذلك في تحدّ صارخ للقانون الدولي واتفاقيات عملية السلام.
وعبّرت الخارجية التونسية، عن دعمها للقضية الفلسطينة، في المحافل الإقليمية الدوليّة ومساندة كلّ الجهود الدولية الرامية إلى إرساء “سلام عادل”، بما “يحقق الأمن والاستقرار والسلام الدائم للإنسانية”.
وجددت تونس دعوتها للجهات المانحة لمواصلة معاضدتها الاقتصادية والمالية لجهود السلطة الفلسطينية، فضلا عن ضرورة التسريع بالرفع من مستوى الدعم المالي لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “الأونروا”، لتلافي العجز المالي الحاد في موازنتها لتتمكن من مواصلة الاضطلاع بدورها الإنساني في تقديم خدماتها الأساسية حمايةً لكرامة اللاجئين الفلسطينيين ولحقوقهم.

 

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام