أهم الأحداثبانورامامجتمع

منير بن صالحة: حتّى لو كانت مريم الدباغ شاهدة في قضية “آدم” لا شيء يمنع أن تصبح متّهمة

تونس ــ الرأي الجديد (استماع)
رفض المحامي منير بن صالحة محامي عائلة آدم بوليفة، اعطاء أي معلومات عن سير التحقيقات في ملف “آدم بوليفة”، نظرا لسرية التحقيق.
وأكد منير بن صالحة، في تصريح لإذاعة “شمس أف أم”، أن مريم الدباغ كانت في محيط الوقائع، قائلا: “حتى لو اعتبرت شاهدة لا شيء يمنع أن تصبح متهمة لو ثبت تورطها من قريب أو بعيد في ما حصل بالماديسون”، رافضا الخوض في التفاصيل.
وأضاف بن صالحة، بخصوص منتحل صفة الصحفي وقريب عائلة “آدم”، الذي أحدث ضجّة مؤخرا لدى حضوره في إذاعة “موزاييك أف أم”، أن عددا من الأشخاص اتصلوا به ليعلموه بما تعرّضوا له من الشخص آنف الذكر، مضيفا أنهم أرادو رفع شكاية ضده.
وأشار محامي “بوليفة”، إلى أن هذا الشخص محتفظ به حاليا للتحقيق معه، مشددا على أن التحقيق سيكشف إن كان مريضا أو مغرما بإنتحال الصفات، أو هنالك من حرّضه، حسب تعبيره.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام