أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

الحبيب الجملي: مشاورات تركيبة الحكومة لم تبدأ بعد.. لكنّها ستكون ذات مصداقية

تونس ــ الرأي الجديد (استماع)
أعلن رئيس الحكومة المكلف الحبيب الجملي، أن اللقاء الذي جمعه اليوم الثلاثاء برئيس الجمهورية قيس سعيّد، كان في إطار إطلاعه على مدى تقدّم مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة ومختلف أوجه الحوار ومواقف الأحزاب والمنظمات الوطنية خلال المشاورات.
وأضاف الحبيب الجملي، في تصريح لاذاعة “موزاييك أف أم”، أنه لم يتجاوز حتى نصف الأجل الدستورية الأول، ولديه الوقت لمزيد التشاور، مبيّنا أنّ تمشي المشاورات متعدد الابعاد ويخصّ البعد الأول البرنامج، والثاني يهمّ اعادة هيكلة الحكومة والقصبة كمركز للحكم، والبعد الثالث فيتعلق بالتركيبة والأسماء والكفاءات وتوزيع الحقائب.
وكشف الجملي، وجود تقدّم في المحورين الاول والثاني، ولكن بالنسبة إلى الملف الثالث المتعلق بالتركيبة، فإنّه لم يقع الشروع فيه بعد، وفق قوله.
وقال الحبيب الجملي، أنه سيحظى بالوقت الكافي و الضروري لتكوين حكومة تتميز بالكفاءة ومبنية على برنامج، مشيرا إلى أن معايير اختيار أعضائها ستكون الكفاءة والمصداقية والقدرة على تحقيق البرنامج، حسب تعبيره.
فيما تحفظ رئيس الحكومة المكلف الحبيب الجملي، على كشف الأطراف المشاركة في حكومته أو مواقفهم، مؤكدا في المقابل، أنّ الحكومة الجديدة ستمثل كل التونسيين وكل الطيف السياسي والاجتماعي والكفاءات المستقلة.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام