أحداثأهم الأحداثدولي

إيران: الحرس الثوري يحذّر المحتجين

طهران ــ الرأي الجديد (مواقع غلكترونية)
تواصلت في إيران الاحتجاجات الرافضة لرفع أسعار البنزين واعتقلت السلطات مئات الأشخاص.
وحذّر الحرس الثوري المحتجين وتعهد بالتصدي لمن يحاول المساس بالأمن والاستقرار، في حين ربطت الحكومة زيادة الأسعار بالعقوبات والضغوط غير المسبوقة.
وقال المتحدث باسم الحكومة، علي ربيعي، في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين، إن الدولة تعترف رسميا بالاحتجاجات، لكنه أكد أن القرار ضروري في ظل العقوبات والضغوط غير المسبوقة على البلاد.
وأوضح علي ربيعي، أن الحكومة حصلت على موافقة السلطتين التشريعية والقضائية والمرشد الأعلى للجمهورية علي خامنئي قبل اتخاذ قرار زيادة أسعار البنزين.
ورأى ربيعي أن الرئيس حسن روحاني بهذا القرار “ضحى بنفسه من أجل مصلحة البلاد والشعب”.
وقال المتحدث باسم الحكومة، إن الهدف من قرار اعتماد نظام الحصص في توزيع الوقود ورفع الأسعار هو تحقيق العدالة الاجتماعية، مضيفا أن القرار ضروري في وقت “تشهد فيه البلاد عقوبات وضغوطا غير مسبوقة”.
وأكد علي ربيعي، أن الحكومة تعترف رسميا باحتجاجات الناس، وأن صوتهم قد وصل، لكنه قال إن هذا “مختلف عن أعمال الشغب ومثيريه”، مضيفا أنه خلال الأيام الماضية جرى استخدام الأسلحة وإحراق محطات للبنزين، وهو أمر “غير مقبول”.
وتشهد إيران  احتجاجات واسعة منذ أيام على خلفية الزيادة في أسعار المحروقات، حيث خلفت الاحتجاجات حوالي قتيلين وعشرات الجرحى.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام