أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

في مكتب تنفيذي استثنائي: حركة النهضة تستنفر لتأكيد استقلالية رئيس الحكومة المكلف الحبيب الجملي

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)

عقد المكتب التنفيذي لحركة النهضة، ليلة أمس، اجتماعا استثنائيا برئاسة راشد الغنوشي، خصص لتدارس التطورات السياسية المستجدة وطنيا واقليميا والتكليف الرسمي الذي حظي به مرشح الحركة الحبيب الجملي لقيادة الحكومة القادمة.

ووفق ما جاء في البيان الصادر عن الحركة في وقت متأخر أمس، السبت، أكدت حركة النهضة، “استقلالية شخصية الحبيب الجملي رئيس الحكومة المكلف، وعلى كفاءته وخبرته الاقتصادية والمالية بصورة عامة، وفي الشأن الفلاحي بصفة خاصة.
واعتبر البيان، أنّ “هذه الشخصية، مشهود لها بنظافة اليد، والتحمس لخدمة الدولة، ومحاربة الفساد، والتطلع إلى إحداث نقلة إيجابية في حياة التونسيات والتونسيين”.
وتوجهت النهضة لمختلف القوى السياسية والاجتماعية، بدعوة للانخراط في المفاوضات المتعلقة بتشكيل الحكومة، على أساس برنامج شامل، يعبئ كل طاقات البلاد المادية والمعنوية، لمجابهة تحديات المرحلة الاقتصادية والاجتماعية التي تواجهها البلاد خلال الفترة المقبلة.
من جهة أخرى، عبّر المكتب التنفيذي لحركة النهضة، عن إدانته الشديدة  للعدوان الصهيوني على غزة وعلى مواطنيها العزّل، إلا من إرادة الحياة والتحرر من ربقة الاستعمار.
وأهابت “النهضة”، بكل قوى التحرر في العالم، إلى إدانة العدوان، وإلى مناصرة الشعب الفلسطيني، والوقوف إلى جانب حقه في تحرير وطنه من الاستعمار الصهيوني الغاشم.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام