أحداثالمشهد السياسيدوليوطنية

ماكرون: تونس حقّقت معجزة ديمقراطية … والشاهد نجح في قيادة البلاد

باريس ــ الرأي الجديد
قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إن تونس تمكنت من تقرير مصيرها بــ “شجاعة كبيرة” عندما تعلق الأمر بارساء دعائم الديمقراطية، مؤكدا أن يوسف الشاهد نجح إلى جانب الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي في قيادة البلاد على إثر “هذه المعجزة الديمقراطية”، وفق قوله.
واعتبر إيمانويل ماكرون، خلال إفتتاحه للمنتدى العالمي للسلام بباريس، اليوم الثلاثاء، بحضور رئيس الحكومة يوسف الشاهد و30 رئيس دولة وحكومة، أن إفريقيا اليوم بصدد التحوّل الى طرف فاعل في هذا المجال، بعد أن مثلت هدفا لتدخل العديد من الأطراف.
وأكد ماكرون، على ضرورة طرح حلول جديدة تمكن من حسن مرافقة إفريقيا في المجال الأمني في إطار منظمة الأمم المتحدة، “نظرا للتحديات التي يفرزها النظام الدولي الجديد”، بالإضافة إلى دعم جهودها في قطاعات التعليم والصحة والبيئة والإقتصاد، باعتبارها الحلول الأربعة التي تتيح إرساء السلام الدائم.
ويشارك يوسف الشاهد، في منتدى السلام الذي ينعقد بالعاصمة الفرنسية يومي 12 و 13 نوفمبر الجاري، كما حمل رسالة خاصة من رئيس الجمهورية، قيس سعيّد، إلى كل من الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، والرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا، تتعلق بدعم العلاقات الثنائية بين البلدين.
وألقى رئيس الحكومة، مداخلة في ورشة عمل حول محور “ما بعد التنمية: أهداف التنمية للجميع بما فيها البلدان الأكثر عجزا”، كما أجرى لقاء مع رئيس المنتدى العالمي للسلام، باسكال لامي.
وسيحضريوسف الشاهد، بعد ذلك اجتماعا بين رؤساء الدول والحكومات، قبل أن يشارك في ورشة عمل رفيعة المستوى حول “وجهة نظر الشباب حول التدخل متعدد الأطراف”، بمقر منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو” بباريس.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام