القطب القضائي لمكافحة الإرهاب يتعهّد بفيديو النقيب في الحرس الوطني

تونس ــ الرأي الجديد

أكد الناطق الرسمي بإسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب والمحكمة الإبتدائية بتونس سفيان السليطي أن النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب تعهدت بموضوع تصريحات النقيب بإقليم الحرس الوطني بسوسة، حول كشفه لمخزن أسلحة بالوردانين، وعن مخطّطات تهدد أمن وسلامة البلاد، بمجرد علمها بمقطع الفيديو الذي تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي (فايسبوك).
وأفاد السليطي في تصريح إعلامي، بأنه تم تكليف الوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب للبحث في الموضوع، مضيفا أنه تم الاستماع إلى المعني بالأمر ليلة أمس، في انتظار سماع أطراف أخرى قامت أيضا بنشر مقاطع فيديو حول نفس الموضوع.
وأكد السليطي أن كل الأخبار والتصريحات التي تم تداولها “زائفة لا أساس لها من الصحة، ومن شأنها تعكير صفو النظام العام”.
وكان النقيب فرج الله، تحدث في فيديو على فيسبوك، عن وجود أسلحة بأيدي مجرمين، سيتم بواسطتها، القيام بأعمال إجرامية وإرهابية ستحصد ــ حسب وجهة نظره ــ الآلاف من الأرواح، بينها الأطفال، حسبما صرح به.
وأصدرت وزارة الداخلية، أمس الأول، بيانا فنّدت فيه مزاعم الأمني التونسي، واعتبرت أنّه رجل مريض، معبرة عن استعداد القوات الأمنية التونسية الدفاع والذود عن تونس، وأخذ كل التهديدات محمل الجدّ، وفق ما ورد في البيان.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق