أهم الأحداثحقوقياتوطنية

منددا بالترحيل القسري: منتدى الحقوق الاقتصادية يدعو إلى إيقاف التفاوض حول المهاجرين مع إيطاليا

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)
دعا المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، إلى إيقاف التفاوض الذي لا يحترم الحقوق الإنسانية للمهاجرين ولا يحترم مبدأ عدم الترحيل القسري، بين تونس وإيطاليا.
وطالب المنتدى في بلاغ له اليوم الجمعة 8 نوفمبر 2019، الحكومة التونسية إلى احترام موقفها المعلن على لسان وزير الشؤون الإجتماعية في ديسمبر 2018 والرافض لمبدأ الترحيل القسري.
وشدّد منتدى الحقوق الاقتصادية والاجتماعية، على ضرورة وقف كل أشكال التنسيق والتعاون مع الجانب الإيطالي في مجال الترحيل القسري والجماعي، والذي يتم أسبوعيا دون احترام للاتفاقيات الدولية والأوروبية.
ولفت المنتدى إلى أن اجتماعا انعقد يوم الأربعاء، بمقر وزارة الخارجية الإيطالية، ضم ممثلين عن وزارات الخارجية والداخلية لتونس وإيطاليا، من أجل “التفاوض لإبرام اتفاق إطاري جديد بشأن الهجرة والتنمية”.
ويتنزل هذا الاجتماع، وفق المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، في إطار “الرضوخ للضغوط الإيطالية في المدة الأخيرة من أجل تسريع وتيرة الترحيل القسري للمهاجرين التونسيين، وفي سياق توجّه رسمي إيطالي لحكومة “جيسابو كونتي” لتصنيف أكثر عدد ممكن من الدول والموانئ كدول وموانئ آمنة، بإمكانها استقبال المهاجرين إضافة الى تكثيف عمليات الترحيل القسري”.
وجدد المنتدى، دعمه لكل المقاربات الإنسانية في البحر الأبيض المتوسط ولكل تعاون ثنائي عادل يحترم الحقوق الإنسانية ويحفظ كرامة المهاجرين ويحترم سيادة الدول، ولكل جهد مدني وتطوعي للمساهمة في الحد من المآسي بالمتوسط.
كما أشار منتدى الحقوق، إلى أن عمليات الترحيل القسري للمهاجرين التونسيين تتم في رحلات غير معلنة عبر مطار النفيضة حيث بلغت 64 رحلة سنة 2017، نقلت 1916 مهاجرا و66 رحلة سنة 2018، ونقلت 1907 مهاجرا.

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام