العراق: سقوط قتلى وجرحى في المظاهرات ضد الحكومة

بغداد ــ الرأي الجديد (مواقع إلكترونية)
ذكرت الشرطة العراقية، ومصادر بمستشفى أن ما لا يقل عن أربعة محتجين قتلوا وأصيب أكثر من 35 آخرين وسط بغداد اليوم الخميس 7 نوفمبر.
وفي الوقت الذي تتواصل فيه الاحتجاجات، قالت مصادر إن قوات الأمن استخدمت الذخيرة الحية لتفريق المظاهرات المناهضة للحكومة، على “جسر الشهداء”.
وأغلق المحتجون الجسر مجددا، بعد إعلان قائد الجيش فتح جميع الطرق، صباح الخميس.
وذكر مصدر في قطاع النفط لوكالة “فرانس برس”، إن قطع طرقات النقل من قبل متظاهرين أدى إلى منع وصول نحو تسعين ألف برميل من النفط الخام المخصص للتصدير.
وقال مصدر رفيع المستوى في شركة نفط الشمال التي تدير حقل القيارة، إن الشاحنات لم تتمكن من القيام بعملية النقل لليوم الثالث على التوالي، مضيفا بأن “هذه الشاحنات التي تنقل بشكل يومي تعذر نقلها من خلال الوكيل منذ الثلاثاء، بسبب مخاوف لدى الناقل جراء الأحداث التي تشهدها البصرة”.
وتابع المصدر، “لا أستطيع أن أؤكد أن عمليات استئناف النقل ستتم غداً، لأنها مرهونة باستقرار الأوضاع وإعادة فتح الطرقات”.
ويأتي هذا التطور، بعد ساعات من إعلان قائد الجيش العراقي في بغداد الفريق الركن قيس المحمداوي، أن قوات الأمن أعادت فتح جميع الطرق في العاصمة، والتي قطعها محتجون على مدى أيام.
وتوقف العمل في أم قصر لأكثر من أسبوع بعد أن أغلق متظاهرون الطرق الموصلة إلى الميناء الواقع في جنوب البلاد، والذي يستقبل في الأساس الحبوب والزيوت النباتية والسكر التي يعتمد عليها العراق.

المصدر : (عربي 21)

 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق