أحزابأهم الأحداثوطنية

مشروع تونس يرفض ترؤس حركة النهضة للحكومة المقبلة

تونس ــ الرأي الجديد
عبّر القيادي بحركة “مشروع تونس”، حسونة الناصفي، عن رفضه لترؤس “حركة النهضة” الحكومة المقبلة، وفق ما تشترطه الحركة على بقية الأطراف السياسية الفائزة في الانتخابات التشريعية.
وقال حسونة الناصفي، في تصريح لإذاعة “شمس أف أم”، اليوم الأربعاء 6 نوفمبر، أن رئيس الحكومة الجديدة يجب أن يكون “شخصية مستقلة وكفاءة وطنية خاصة في المجال الإقتصادي، لأن وضع البلاد يتطلب ذلك”.
وكان القيادي بحزب “مشروع تونس”، أعلن أمس عن تشكيل كتلة برلمانية جديدة بمجلس نواب الشعب، تحت إسم “الاصلاح الوطني”، بمشاركة 15 نائبا من أحزاب “نداء تونس”، و”عيش تونسي”، و”مشروع تونس”، و”البديل التونسي”، و”آفاق تونس”، بالإضافة إلى عدد من المستقلين.
وأوضح الناصفي أن اختيار شخصية مستقلة يضمن لحركة النهضة أغلبية مريحة إذ من مصلحتها البحث عن أكبر عدد ممكن من التوافقات، وفق قوله.
يذكر أن حركة النهضة تسعى إلى تشكيل الحكومة الجديدة مع الأحزاب الفائزة في الانتخابات التشريعية التي أجريت يوم 6 أكتوبر المنقضي، على غرار “التيار الديمقراطي”، و”حركة الشعب”، و”تحيا تونس”، و”ائتلاف الكرامة”.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام