أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

ماذا في لقاء قيس سعيّد بصبري باشطبجي ؟

تونس ــ الرأي الجديد
استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيّد، اليوم الأربعاء بقصر قرطاج، كاتب الدولة للشؤون الخارجية المكلّف بتسيير وزارة الشؤون الخارجية صبري باشطبجي.
وقال صبري باشطبجي، أنّه قدّم عرضا حول نتائج المهمّة التي كلّفه بها رئيس الدولة حيث ترأس الوفد التونسي في أشغال الدورة الوزارية للمنظمة الدولية للفرنكوفونية المنعقدة يوم 31 أكتوبر الماضي، بإمارة موناكو والتي شهدت تسلّم تونس رئاسة القمة الفرنكوفونية القادمة التي ستحتضنها تونس في ديسمبر 2020.
وبيّن كاتب الدولة المكلّف بتسيير الشؤون الخارجية، أهمية هذا الحدث وما سيوفّره من فرص لمزيد التعريف بتونس دولة الحريات والديمقراطية والقانون وبثرائها الثقافي واللغوي، مبرزا أنه قدّم عرضا حول أبرز المواعيد الدبلوماسية القادمة، كما بلّغ تهاني أعضاء السلك الدبلوماسي التونسي بالخارج وإطارات وموظفي وزارة الشؤون الخارجية إلى رئيس الجمهورية، على الثقة التي منحها له الشعب.
وأكد الباشطبجي، على الآفاق الواعدة في العلاقات الخارجية لتونس، وتطلّع العالم لمزيد مساندة البلاد، بالإضافة إلى دعم التعاون معها إثر نجاح الاستحقاقات الانتخابية الأخيرة.
وأفاد صبري باشطبجي، أنّ قيس سعيّد، كلّفه بإبلاغ تحيّاته وتشجيعه لكافة أعضاء السلك الدبلوماسي التونسي، وموظفي وزارة الشؤون الخارجية لمواصلة العمل بكلّ ثبات خدمة للمصلحة الوطنية.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام