أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

الولايات المتحدة تقود مناورات “الأسد الإفريقي” العسكرية لأول مرة بتونس

 تونس ــ الرأي الجديد / حمدي بالناجح

كشفت صحيفة فرنسية اليوم، أنّ تونس ستستضيف خلال شهري مارس وأبريل المقبلين، تدريبات عسكرية دولية في منطقة “كاب سيرات” ببنزرت، شمال العاصمة التونسية، يطلق عليها: “الأسد الإفريقي 2020”.

وذكرت صحيفة “غرب فرنسا”، أنّ تدريبات “الأسد الإفريقي”، التي ستحتضنها تونس لأول مرّة، هي مناورات عسكرية، تقودها الولايات المتحدة الأميركية منذ 16 عاما في الجنوب المغربي، وانضمت إليها تونس قبل 3 سنوات.
وشهدت مناورات العام الجاري، مشاركة أكثر من 2000 عسكري، يمثلون 8 دول من العالم .
وأكدت الصحيفة الفرنسية، أن الولايات المتحدة، تستعدّ لتسليم تونس بين 3 و4 بالونات اختبار، متطورة ومجهزة بالكامل بكاميرات مراقبة وفيديو، وغيرها من التقنيات، وسيكون من مهامها، كشف وتحديد مواقع المجموعات الإرهابية، وتسهيل عملية القضاء عليها، سيما على الحدود مع الجزائر وليبيا.
وتأتي هذه التجهيزات، في إطار برنامج مساعدتها على التدريب على التحقيقات الجنائية الدولية لوزارة العدل الأميركية.
وتقدّم الولايات المتحدة الأميركية، لتونس مساعدات عسكرية مختلفة، منذ بدء العلاقات الثنائية قبل أكثر من 200 عاما.
يذكر أنّ وزارة الدفاع الأميركية، أعطت مؤخرا الضوء الأخضر لصفقة مع تونس، تشمل 12 طائرة من طائرات التدريب، من نوع “T-6C Texan  “، بقيمة 234 مليون دولار.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام