أهم الأحداثبانورامامجتمع

تورّط ابنة نائب في الغشّ في امتحان الباكالوريا: وزارة التربية توضّح وتتوعّد

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)
اعتبرت المندوبية الجهوية للتربية بسوسة، أن ما يروّج حول تورّط ابنة نائب في مجلس نواب الشعب في الغش في امتحان الباكالوريا وتخفيف عقوبتها، يرتقي إلى مستوى جريمة الثلب وتلفيق تهم مضلّلة لموظف عمومي وقلب الحقائق والادعاء بالباطل وهو ما يعدّ موجبا للتتبعات القضائية.
وتوعدت المندوبية في بيان لها اليوم السبت 26 أكتوبر 2019، بتتبّع من يثبت تضليله الرأي العام متخفيا تحت شعارات التصدي للمحسوبية وخرق القانون دون دراية أو تثبّت من حيثيات الملف، الذي تمت معاجته في كنف الحياد والمسؤولية.
وأوضحت المندوبية أن الحادثة تتمثل في أنّ تلميذة دخلت قاعة الامتحان وقبل تسلّمها ورقة الامتحان قامت بتسليم هاتفها الجوال مغلقا من تلقاء نفسها معتذرة للأستاذتين المراقبتين عن إدخاله معها سهوا، مشيرة إلى أن ذلك يعدّ مخالفة تستحق بموجبها التلميذة عقوبة تأديبية على غرار بقية التلاميذ في مثل وضعها.
وتابعت أنه بعد انقضاء 20 دقيقة من الحصة الثانية ليوم 13 جوان الماضي، أقدمت مساعدتا رئيس مركز الاختبارات الكتابية على تغيير الأستاذتين المراقبتين بتعلّة وجود هرج بالقاعة، مبرزة أنّ ذلك ما نفاه الجميع رغم علمهما بمخالفة هذا الإجراء للتراتيب الواردة.
وأشارت المندوبية الجهوية للتربية بسوسة، إلى ورود إفادات تنمّ عن نيّة المساعدتين التكتّم عمّا حصل مثلما ورد في شهادة الأستاذتين المراقبتين، وإلى أنه أمام تمسّكهما بتطبيق القانون اضطرت المساعدتان لتحويل الأستاذتين إلى مكتب رئيس المركز، وأنّه ببلوغ ذلك إلى المدير الجهوي تحوّل إلى المعهد وقام بتصويب الأمر بإعادة المراقبتين إلى القاعة ومطالبتهما بكتابة تقرير في الغرض.
وكان الكاتب العام المساعد لنقابة التعليم الثانوي، فخري السميطي، كشف أن المندوبية الجهوية للتربية بسوسة، قامت بإقالة ناظرة معهد ومديرة، بعد تمسّكهما بمحاسبة إبنة نائب في البرلمان، تورّطت في عملية غشّ بإمتحان البكالوريا.
وأضاف السميطي، في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، قائلا: “تتورّط ابنة نائب في البرلمان في الغشّ في البكالوريا وينال زملاؤها عقوبة بخمس سنوات وتخفّف عقوبتها هي فقط لسنة وحتى السنة تحذف”، مضيفا: “ولردم آثار الجريمة يتقدّم السيد المندوب بطلب عزل الناظرة والمديرة على خلفية تمسّكهما بتقديم التقارير القانونية في ابنة السيد النائب”، وفق نصّ التدوينة.

 

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام