أحزابأهم الأحداثوطنية

رسمي: التيار الشعبي ينسحب من الجبهة الشعبية: محسن النابتي يتحدّث لـ “الرأي الجديد”

تونس ــ الرأي الجديد / سندس عطية
أكد القيادي في “حزب التيار الشعبي”، محسن النابتي، أن حزبه قرّر رسميا الانسحاب من ائتلاف “الجبهة الشعبية”.
وأوضح محسن النابتي، في تصريح خصّ به “الرأي الجديد”، اليوم الخميس، أن هذا القرار اتخذ بعد اجتماع اللجنة المركزية الذي انعقد خلال هذه الفترة، وذلك بسبب المشاكل التي ترافق الجبهة الشعبية منذ فترة، ونتائجها “الكارثية” في الانتخابات التشريعية والرئاسية، مشيرا إلى أن “الجبهة تفكّكت أصلا قبل الانتخابات”، وفق قوله.
وأضاف النابتي، أن “التيار الشعبي”، لن يحمّل المسؤولية لأي كان، بل إنه سيتحمّل مسؤولية خسارته ونتائجه لوحده، مبرزا أن الحزب سيحاول تحيين مشروعه وبرنامجه ويعوّل على نفسه ليخرج في حلّة جديدة ويشارك في الحياة السياسية، حسب تعبيره.
واعتبر القيادي في “التيار الشعبي”، أن الجبهة الشعبية لها علاقات محترمة وقادرة على الإصلاح، وقدّمت لتونس سياسيا في وقت صعب، لكنّها يجب أن تنكبّ على وضعها الداخلي وتركّز على بناء نفسها من جديد، وتضع رؤية اتصالية واضحة لتستعيد بها قوّتها الحزبية، وفق قوله.
وردّا على سؤال “الرأي الجديد”، حول إمكانية وجود خلافات بين “التيار الشعبي”، و”الجبهة الشعبية”، أكد النابتي أن مثل هذه الأخبار “لا أساس لها من الصحّة، بل إن علاقة “التيار” جيّدة جدّا مع كافّة أطراف الجبهة”، مبيّنا أن انسحابهم من الائتلاف، لا يعني مطلقا أنهم أصبحوا في عداوة مع “الجبهة”، لافتا إلى أنّ للطرفين، محطّات مشتركة ستجمعهم لخدمة البلاد ومصلحتها”، وفق تعبيره.
وحول نيّة “التيار الشعبي”، المشاركة في ائتلاف آخر، أكد محسن النابتي، أن الحزب “غير معنيّ مبدئيا بأي ائتلاف، وقد قرّر التركيز على نفسه فقط”، على حدّ قوله.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام