أحزابأهم الأحداثوطنية

محمد الحامدي: “التيار” متمسّك بشروطه في التفاوض حول الحكومة … وقرار “النهضة” مجرد “تكتيك”

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)
أكد نائب الأمين العام لحزب “التيار الديمقراطي”، محمد الحامدي، تمسّك حزبه بالشروط التي كان قد أعلن عنها للمشاركة في الحكومة المقبلة، والمتمثلة في أن يكون رئيس الحكومة مستقلا، وأن تكون وزارات الداخلية والعدل والاصلاح الإداري من نصيب “التيار الديمقراطي”.
واعتبر محمد الحامدي، في تصريح لجريدة “الصباح الأسبوعي”، في عددها الصادر اليوم الاثنين 21 أكتوبر 2019، قرار حركة النهضة في أن يكون رئيس الحكومة “نهضويا”، مجرّد “تكتيكا” ينتهجه قادة “النهضة” في إطار التفاوض المتواصل حول الحكومة.
وشدد الحامدي على أن حزبه لن يتراجع عن شروطه التي اعتبرها بمثابة خارطة طريق في مسار الحكومة المقبلة، وما ينتظرها من استحقاقات وملفات عالقة تستوجب الإسراع بالمعالجة والإصلاح والتنفيذ، وفق تعبيره.
وكان حزب التيار الديمقراطي عقد إجتماع مجلسه الوطني أمس، للنظر في مجريات تشكيل الحكومة مع الأطراف الفائزة في الانتخابات التشريعية، فيما قرّر مجلس شورى حركة “النهضة”، ترأس الحركة لرئاسة الحكومة المقبلة، والالتزام بالتفاوض مع الأحزاب السياسية وفقا لبرنامج اقتصادي واجتماعي بعيدا عن المحاصصات الحزبية، وفق بلاغ له.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام