أحداثأهم الأحداثدولي

نصر الله : لا نؤيد استقالة الحكومة اللبنانية ومستعدون للنزول إلى الشارع

بيروت ــ الرأي الجديد (مواقع إلكترونية)
علّق الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، على المظاهرات المتواصلة في لبنان، معتبرا أن الوضع الاقتصادي المتأزم في البلاد، هو نتيجة لعهود سابقة، وليس وليد اللحظة.
وقال نصر الله في كلمة تلفزية اليوم السبت 19 أكتوبر 2019، إن معالجة الوضع الاقتصادي بالضرائب والرسوم سيؤدي إلى انفجار شعبي، داعيا إلى عدم الانشغال بتصفية حسابات سياسية، وترك البلد لمصير مجهول.
وهدّد نصر الله، بالنزول إلى الشارع قائلا، “وقت نزولنا إلى الشارع لم يحن بعد، ولكن إذا جاء وقته فستجدوننا جميعا في الشارع وفي كل المناطق ونغير كل المعادلات”.
وأضاف زعيم تنظيم حزب الله، “نحن كلبنانيين إذا تصرفنا بمسؤولية نستطيع أن نمنع حصول الانهيار الاقتصادي دون الذهاب لانفجار شعبي ولكن هذا يحتاج لتصميم وصدق وإخلاص وتضحية”.
ولفت حسن نصر الله، إلى أن استمرار الوضع الحالي سيفرز خطرين كبيرين؛ الأول هو الانهيار المالي والاقتصادي، والثاني هو الانفجار الشعبي.
وتابع نصر الله، “رسالة هذين اليومين مهمة جدا، ويجب أن يستوعبها كل المسؤولين، ومفادها أن الشعب اللبناني لم يعد يطيق أي ضرائب ورسوم جديدة، وأنه سينزل إلى الشارع وتصبح كل القوى عاجزة عن الإمساك بالشارع وهذا يجب أن يفهموه عند الذهاب للمعالجة”.
لكن الأمين العام لحزب الله، شدّد على أن جماعته لا تؤيد استقالة الحكومة، قائلا إن البلاد أمامها وقت ضيق لحل الأزمة الاقتصادية.
وأضاف نصر الله أنه يدعم الحكومة الحالية ”ولكن بروح جديدة ومنهجية جديدة“.

المصدر : (عربي 21، وكالات)

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام