المشهد السياسينقابياتوطنية

من بينها توجيه الناخبين وخرق سرية التصويت: اتحاد الفلاحين يؤكد وجود تجاوزات إنتخابية

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)
أعلن الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري، عن تسجيل جملة من الخروقات في الانتخابات التشريعية، من بينها قيام رئيس مركز إقتراع بتوجيه الناخبين، وخرق سرية التصويت.
وسجّل اتحاد الفلاحة، في بلاغ له اليوم الأحد 6 أكتوبر، تعمّد بعض شركات سبر الآراء استغلال تواجدها أمام مراكز الاقتراع بسليانة للاتصال مباشرة بالناخبين ومحاولة التأثير عليهم وتوجيههم نحو التصويت لقائمات معينة.
ولفت الاتحاد، إلى قيام رئيس مركز الاقتراع بالبحارنة، من ولاية القيروان، بتوجيه الناخبين مما تسبب في احتجاج رئيس أحد القائمات ودخوله في مناوشة مع رئيس المركز إلى حين تدخل ممثل الهيئة العليا المستقلة للانتخابات الذي قام بفض هذا الإشكال.
وقال الاتحاد أيضا، إنه اندلع شجار وتبادل للعنف في مركزي الاقتراع بمدرسة الزمرين ومدرسة منزل فارسي بالمكنين، من ولاية المنستير، بين ممثلي بعض القائمات الحزبية والمستقلة مما أدى إلى حدوث إصابات واستوجب تدخل قوات الأمن.
وسجلت المنظمة، خرق سرية التصويت بمركز الاقتراع بمدرسة الزهور بالمكنين، ومركز الاقتراع قبوزي بزاوية الجديد ببني خلاد، من خلال السماح لأطراف مجهولة بالإطلاع على عملية التصويت في الخلوة عبر شبابيك القاعات.
وأكد الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري، توزيع أموال على الناخبين في محاولة للتأثير عليهم وشراء أصواتهم من طرف بعض القائمات الحزبية والمستقلة أمام مركز الاقتراع بمدرسة 20 مارس ببنان، من ولاية المنستير، ومركز الاقتراع بقرماسة، تطاوين، ومراكز الاقتراع بالقيروان الشمالية، وملولش والجم ورياض بوهلال.
ووفق البيان، فقد تم منع الملاحظين التابعين لاتحاد الفلاحين من الدخول إلى مركز الاقتراع التحرير ببني خلاد، من ولاية نابل، رغم استظهارهم بكل الوثائق القانونية اللازمة التي تحصلوا عليها من الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، والتي تخول لهم الدخول إلى كل مراكز الاقتراع دون إستثناء لمراقبة سير عملية التصويت.
يذكر أ عملية الاقتراع للانتخابات التشريعية تتواصل إلى غاية الساعة السادسة مساء.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام