أهم الأحداثالمشهد السياسينقابياتوطنية

نور الدين الطبوبي: الاتحاد لن يترك البلاد في “خطر” … وسنكون على ذمة التوافقات دون استهداف أحد

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)
أكد الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي، أن “الاتحاد لن يترك البلاد في خطر، لأن تونس تهم الجميع، متابعا: “قبل أن نكون منظمات وطنية نحن تونسيون ويهمّنا مستقبل البلاد ومستقبل أبنائها”، وفق تعبيره.
ودعا الأمين العام للاتحاد التونسي للشغل، الأحزاب التي سيكون لديها ثقل نيابي، إلى الابتعاد عن المناكفات السياسية، معتبرا أن لها مسؤولية أخلاقية وتاريخية، مطالبا إيّاها بتفادي “القدح والثلب وهتك الأعراض”، عبر وسائل التواصل الاجتماعي. 
وتمنّى نور الدين الطبوبي، أن يتوصّل السياسيون إلى التوافق حتى لا يتمّ تعطيل الديناميكية الاقتصادية للبلاد، قائلا: “وضع البلاد خطير واذا طلبوا مساعدتنا فلن نتخلّف وسنكون على ذمة التوافقات دون استهداف أحد”.
وبيّن الطبوبي، أن لقاء ثاني، سيجمع يوم الثلاثاء القادم، مكوّنات “الرباعي الراعي للحوار”، وسيضمّ أمين عام المنظمة الشغيلة، وسمير ماجول رئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية وابراهيم بودربالة عميد الهيئة الوطنية للمحامين، وجمال مسلم رئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان.
وأوضح نور الدين الطبوبي، في تصريح اعلامي، أن اللقاء الأول الذي جمع الرباعي بمقر الاتحاد كان لقاءا تشاوريا، لتدارس الوضع، “الصعب”، وللنظر في سبل إنجاح المسار الانتخابي وتخليصه من كل الشوائب، مشدّدا على أن الرباعي على “ذمة” البلاد.
يذكر أن مقرّ اتحاد الشغل احتضن أول لقاء لـ “الرباعي”، منذ شهر جانفي 2014 .
الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام