أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

حضرها السرياطي فقط: القضاء يتوجّه لاصدار بطاقات جلب ضد متهمين

تونس ــ الرأي الجديد
عقدت صباح اليوم، جلسة بدائرة العدالة الانتقالية بالمحكمة الابتدائية بتونس حول أحداث الثورة بمنطقة الكرم الغربي.
وتغيّب عن هذه الجلسة، جميع المتهمين، باستثناء علي السرياطي الذي اختار البقاء في الخلوة، اضافة الى عون أمن متّهم.
يذكر أن الاتّهامات التي تمّ توجيهها، تتراوح بين القتل العمد ومحاولة القتل العمد ومشمول بها علي السرياطي ووزير الداخلية الاسبق أحمد فريعة، وقيادات أمنية منهم جلال بودريقة ولطفي الزواري ورفيق الحاج قاسم، إضافة إلى امنيين.
وقد طلب محامو الشاكين المحكمة، بتوجيه استدعاءات للشاهد الرئيسي وبقية الشهود فيما يظهر أن الامر، يتجه إلى اصدار بطاقات جلب في حق المتهمين، الذين يرفضون الحضور أمام المحكمة.
وهذه القضية متعلقة بمقتل 8 أشخاص في الكرم الغربي، في أحداث الثورة.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام