أحداثأهم الأحداثدولي

فرنسا تدعو لوقف القتال في طرابلس

باريس ــ الرأي الجديد
دعت الخارجية الفرنسية مجدداً، إلى وقف إطلاق النار والعودة إلى العملية السياسية، تحت رعاية الأمم المتحدة في ليبيا، على أساس المعايير التي تم التوافق عليها في مؤتمري باريس وباليرمو، واجتماع أبو ظبي وذلك لتمهيد الطريق للانتخابات.
وقال الناطق باسم الخارجية الفرنسية، خلال مؤتمر صحفي، إن الاجتماع الوزاري الذي عقد على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، ساهم بتعزيز الإجماع الدولي على إنهاء الأزمة، مشدّدا على أنه لا يوجد حلّ عسكري في ليبيا.
وأضاف الناطق باسم الخارجية، أن العودة إلى العملية السياسية في ليبيا، تشمل إعادة توحيد المؤسسات، والإصلاحات الاقتصادية والأمنية، مبيناً أن اجتماع نيويورك، سمح للمجتمع الدولي والجهات الفاعلة الإقليمية، بالتعبير عن وحدتهم وعزمهم على دعم جهود الوساطة للأمم المتحدة.
وأكد المسؤول، أن ذلك ساهم في جهود المجتمع الدولي لصالح ليبيا، خاصّة قبل المؤتمر الدولي الذي عرضت ألمانيا استضافته في نوفمبر المقبل.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام