أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

عضو سابق بهيئة الانتخابات: من غير المعقول تواصل إعتقال أحد المرشحين للدور الثاني في “الرئاسية”

تونس ــ الرأي الجديد 
اعتبر العضو السابق بالهيئة العليا المستقلة للانتخابات، سامي بن سلامة، أنه من غير المعقول بعد ثورة وانتقال ديمقراطي وأكثر من موعد انتخابي، يتم فسح المجال لمرشح واحد في الدور الثاني للانتخابات الرئاسية المبكرة، وإقصاء مرشح ثان فاز فاز برضى جزء كبير من الشعب في الدور الأول.
وقال سامي بن سلامة، في تصريح لجريدة “الشروق” في عددها الصادر اليوم الجمعة 20 سبتمبر، أنه قبل الحديث عن دور ثاني من الانتخابات الرئاسية، لا بد من المطالبة بالإفراج عن المرشح المعتقل لأسباب لا علاقة لها بالتهم الموجهة إليه، وفق قوله.
وكانت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، أعلنت يوم الثلاثاء، عن فوز المرشحين قيس سعيد، ونبيل القروي، بالدور الأول للانتخابات، فيما يتواصل إيقاف القروي في السجن منذ يوم 23 أوت الماضي، في تهم يصفها أنصاره بــ “الكيدية”.
وأوضح بن سلامة، أن القانون الانتخابي، يفرض على الهيئة السهر على ضمان انتخابات نزيهة وشفافة، قائمة على المعاملة المتساوية بين جميع الناخبين والمرشحين وجميع المتدخلين، خلال العملية الإنتخابية.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام