تونس تشتري نحو 42 ألف طن من القمح الليّن و50 ألف طن من الشعير

تونس ــ الرأي الجديد
قال مصدر من اتحاد الفلاحين بتونس، أنّ الحكومة اقتنت حوالي 42 ألف طنّ من قمح الطحين اللين، و50 ألف طنّ من الشعير، إثر مناقصة دولية، افتتحت قبل أكثر من أسبوع، وأغلقت مساء أمس.
وقال حاتم المانسي، عضو المكتب التنفيذي لاتحاد المزارعين، في تصريح لـ “الرأي الجديد”، أنّ تونس تقتني سنويا كميات كبيرة من القمح اللين، ومن الشعير، باعتبار أنّ المزارعين التونسيين لا ينتجون هذا النوع من الحبوب نظرا لارتفاع تكلفته.
وبلغ سعر هذه الصفقة، ما يزيد عن 423 ألف دولار أميركي بالنسبة للقمح اللين، وحوالي 294.74 ألف دولار، بالنسبة للشعير.
وأوضح المانسي، أنّ تونس تستهلك سنويا نحو 12 مليون قنطار من القمح اللين (الفرينة)، فيما أنّ الإنتاج الوطني من هذه المادّة، لا يتجاوز 700 ألف قنطار سنويا، ما يجعل الحكومة مطالبة بشراء حوالي 11 مليون و300 ألف قنطار من القمح الليّن كل عام.
وطلبت تونس من المزودين، شحن القمح بين 20 أكتوبر و15 نوفمبر، وشحن الشعير بين 15 نوفمبر و15 ديسمبر المقبلين.
وتشتري تونس سنويا كميات من القمح الليّن والشعير، لتوفير حاجيات البلاد من الحبوب.
وكان ديوان الحبوب التونسي، اشترى العام المنقضي، نحو 100 ألف طن من قمح الطحين اللين و75 ألف طن من علف الشعير في مناقصة دولية أيضا.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق