أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

خلال اليوم الأول: 10 آلاف تونسي أدلوا بأصواتهم للانتخابات الرئاسية بالخارج

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)
أكد رئيس الهيئة العليا المستقلّة للانتخابات، أن عدد المقترعين التونسيين، الذين أدلوا بأصواتهم في الخارج، بلغ 10 آلاف تونسي، خلال اليوم الأول من الانتخابات الرئاسية بالخارج التي انطلقت منذ يوم أمس، في مراكز الاقترع التي فتحتها الهيئة العليا المستقلة للانتخابات.
وأضاف نبيل بفون، خلال ندوة صحفية عقدتها الهيئة بقصر المؤتمرات بالعاصمة، أنه تمّ فتح جميع مراكز الاقتراع للتصويت بالخارج، باستثناء مركز وحيد بـ “سان فرانسيكو” بالولايات المتّحدة الأمريكية، وسيتمّ فتحه خلال الساعات القليلة القادمة، مشيرا الى أن اليوم الأول المخصص للتصويت جرى في ظروف مريحة.
وأشار بفون، إلى أن تأخر فتح مركز الاقتراع الخاصّ بـ “سان فرانسيكسو”، يرجع بالأساس إلى عدم وصول المواد والمستلزمات المتعلقة بالانتخابات، لافتا، إلى أن الهيئة خصّصت 386 مركزا للاقتراع بالخارج، يتولّى الاشراف عليها 1800 رئيس مركز.
فيما اعتبر، رئيس هيئة الانتخابات أن جميع ظروف اجراء عملية الاقتراع بالخارج، تنطوي على صعوبات أكثر من الظروف الموجودة في تونس، موضّحا، أن مركز الاقتراع الواحد يستقبل حوالي 3 آلاف تونسي، في حين لا يتجاوز عدد المقترعين بالمركز الواحد في تونس 600 مواطنا.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام