أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

الانتخابات الرئاسية: “مراقبون” ترصد إخلالات اليوم الأول من التصويت بالخارج

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)
كشفت شبكة “مراقبون”، عن جملة من الاخلالات المرتكبة خلال اليوم الأول من التصويت في الإنتخابات الرئاسية بالخارج، الذي إنطلق أمس ليتواصل إلى غاية يوم الأحد 15 سبتمبر.
وأشارت الشبكة، في تقرير أولي لها، اليوم السبت 14 سبتمبر، إلى أنها قامت بتغطية 45 مكتب إقتراع موزعين على كل من ألمانيا وفرنسا وبلجيكا، والمملكة المتحدة ولبنان والسعودية وقطر والولايات المتحدة الأمريكية.
وأكدت “مراقبون”، أن الاخلالات تمثلت في غياب أوراق التصويت بمركز الاقتراع بسان فرانسيسكو في الولايات المتحدة الأمريكية، وغياب الأقفال البلاستيكية المخصصة لغلق صندوق الاقتراع بمركز الاقتراع ببيروت، بالإضافة إلى غياب الحبر المخصص لختم أوراق التصويت في أغلب المراكز التابعة للدائرة الإنتخابيىة فرنسا الشمالية.
ولفتت الشبكة، إلى قيام ناخبين بالمشاركة في التحضير لفتح مكاتب الاقتراع بفرنسا الجنوبية، ووضع نفس القائمة الإنتخابية في مكتبي إقتراع مختلفين بألمانيا وخرق الصمت الإنتخابي من قبل بعض مناصري المرشحين بباريس.
كما تم فتح بعض مكاتب الاقتراع بأغلاب الدوائر الانتخابية، بعد الوقت المحدد لها، والسماح بتواجد أشخاص غير مرخص لهم لا يحملون إعتمادات من قبل أعضاء الهيئة بالقنصلية، والسماح بتواجد أشخاص غير مرخص لهم لا يحملون إعتمادات من قبل الهيئة بمركز الإقتراع بليون وألمانيا، وفق التقرير.
وأوضحت شبكة “مراقبون”، الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، بتدارك النقائص اللوجستية وتوفير جميع المعدات اللازمة لعملية الإقتراع، بالإضافة إلى تفادي ضعف تكوين بعض الأعضاء وذلك بالقيام بدورات تكوينية مستعجلة.
يذكر أن الانتخابات الرئاسية بالخارج انطلقت يوم أمس لتتواصل 3 أيام، فيما ستجرى يوم غدا الأحد بداخل تونس.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام