أحزابأهم الأحداثوطنية

حاتم المليكي لـ “الرأي الجديد”: التعقيب يرفض الإفراج عن نبيل القروي وهو ما توقعناه… والقروي سيستمر في إضراب الجوع

تونس ــ الرأي الجديد / سندس عطية

أكد الناطق الرسمي باسم الحملة الانتخابية للمرشّح للانتخابات الرئاسية عن حزب “قلب تونس”، نبيل القروي، أن محكمة التعقيب، قرّرت رفض الإفراج عن القروي، على إثر الطعن الذي تقدمت به النيابة العمومية في قرار عدم الإفراج عنه.
واعتبر المليكي، أنّ “هذا الأمر كان متوقّعا، وهيئة الدفاع، وقيادة حملته الانتخابية، لم تستغرب ذلك” وفق تعبيره.
وأضاف الناطق الرسمي باسم الحملة الانتخابية للمرشّح، نبيل القروي، أنّ رئيس حزبه، السجين السياسي المعتقل، “لن يستسلم إزاء المظلمة السياسية التي تمارسها السلطة الحالية عليه، وسيواصل في إضراب الجوع الذي دخل فيه منذ يوم أمس”، مبرزا أنه رغم “الظلم الذي يتعرّض إليه، إلا أن معنويات القروي جدّ مرتفعة، وثقته في الشعب التونسي كبيرة، وهو متأكد من أنّ الناخب التونسي، سيختار الأفضل والأنسب يوم 15 سبتمبر 2019”.
وبيّن المليكي، أن قرار عدم الإفراج عن المرشّح للانتخابات الرئاسية نبيل القروي، “اتخذ من قبل، والدليل أن المواقع الالكترونية والوسائل الإعلامية المحسوبة على رئاسة الحكومة، روّجت ــ كالعادة ــ هذا الخبر قبل أن يصدره رئيس محكمة التعقيب.
يذكر أن الوحدات الأمنية أوقفت المرشح عن حزب “قلب تونس”، نبيل القروي، يوم 23 أوت الماضي، في قضية رفعت ضدّه، منذ 3 سنوات، تعلقت بتهرب ضريبي وتبييض الأموال.
ودخل القروي منذ يم أمس في إضراب عن الطعام احتجاجا على حبسه الذي يعتبره، ذو طابع سياسي انتخابي، ولا علاقة له بالقضاء وحيثيات الملف.
ومن غير المستبعد، وفق بعض المعلومات، أن يلجأ القروي لاحقا إلى إضراب وحشيّ، حتى إطلاق سراحه.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام