هزيمة المنتخب أمام الكوت ديفوار: هؤلاء خيبوا مشجعي “نسور قرطاج”

تونس ــ الرأي الجديد / رضا حامدي

انهزم المنتخب الوطني أمام نظيره الايفواري بنتيجة 2-1، في المباراة الودية التي جرت في فرنسا، وقد ظهر المنتخب في ثوب محير وبعيد عن المستوى الحقيقي، الذي أظهره في بعض المباريات السابقة.

وتوجهت وسائل الإعلام التونسية اليوم الأربعاء 11 سبتمبر، بالنقد لاختيارات المدرب منذر الكبير خلال المباراة المذكورة.
وطرح السؤال حول جدوى مشاركة الحارس العاطل عن العمل، والذي لا يملك نادي وهو معز حسن، حيث أظهر إمكانيات ضعيفة ومستوى متدني رغم منحه الفرصة ليكون أساسيا.
كما تساءل الجمهور الرياضي عن جدوى مشاركة بلال السعيداني، اللاعب السابق للنادي البنزرتي في المباراة، والحال أنه عاطل عن اللعب أيضا.
واعتبر شق من جماهير المنتخب عبر وسائل التواصل الاجتماعي، أن الإصرار على بعض الاختيارات، يترك المجال مفتوحا لجميع التأويلات، والتي منها “السمسرة” في بعض الأسماء عبر المنتخب الوطني، حسب تعبيرهم.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق