بعثة الاتحاد الأوروبي تدعو السلطات التونسية لتمكين نبيل القروي من القيام بحملته الانتخابية

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)

دعت بعثة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات الرئاسية في تونس، السّلطات لاحترام “مبدأ تكافؤ الفرص”، من خلال تمكين نبيل القروي، المرشّح الموقوف بتهمة تبييض أموال، من القيام بحملته الانتخابية.

وقالت بعثة الاتحاد الأوروبي في بيان لها، أنها وإذ “تشدّد على احترامها الكامل لاستقلاليّة السّلطة القضائيّة، فإنّها تسجّل أنّ أحد المرشّحين الذين كان من المفترض أن يشارك في مناظرة يوم 7 سبتمبر، وهو المرشّح نبيل القروي، لم يتمكّن من التّعبير، وذلك بسبب وضعه تحت الإيقاف التّحفّظي من قبل العدالة منذ يوم 23 أوت 2019.
كما أشار البيان، إلى أن البعثة “تدعو السلطات المعنية إلى اتّخاذ الإجراءات اللاّزمة قصد تمكين كلّ المترشّحين، ومن ضمنهم السيد نبيل القروي، من القيام بحملتهم للانتخابات الرّئاسيّة، في إطار احترام مبدأ تكافؤ الفرص وفقا لما ينصّ عليه القانون الانتخابي التّونسي وطبقا لمقتضيات الأحكام التّرتيبيّة الجاري بها العمل”.
يذكر أن القروي دعي للمشاركة في المناظرة التلفزيونية التي نظمتها التلفزة الوطنية مساء يوم السبت، للمرشحين للرئاسة، لكنّ القضاء التونسي لم يتمكّن من إيجاد مخرج يتيح لنبيل القروي المشاركة في المناظرة.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق