أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

نائب وزير الخارجية الأمريكي يثمن التجربة الديمقراطية في تونس ويؤكد وقوف أمريكا معها

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)

عقد رئيس الجمهورية المؤقت محد الناصر، لقاء مع نائب وزير الخارجية الأمريكي المكلف بالشرق الأدنى، دافيد شنكر، وذلك لتدارس العلاقات بين البلدين، والبحث في سبل تطوير التعاون الاستراتيجي التونسي الأمريكي.

وتأتي الزيارة تزامنا مع إستعداد تونس لإجراء الإنتخابات الرئاسية المقررة يوم 15 سبتمبر، والدخول في مرحلة الحملة الانتخابية منذ يوم الاثنين الماضي، بمشاركة 26 مرشحا.
وأبرز دافيد شنكر، أن زيارته الأولى إلى تونس منذ توليه منصبه، تأتي في فترة متميزة من مسار الإنتقال الديمقراطي في تونس، مع انطلاق حملة الانتخابات الرئاسية، مشيدا في هذا السياق بما يتّسم به المشهد السياسي في تونس من تعددية ومن حرية تعبير.
وجدّد شنكر، ثقة الإدارة الأمريكية في نجاح التجربة الديمقراطية التونسية الرائدة في المنطقة، مؤكدا مساندتها لتونس وحرصها على الوقوف إلى جانبها في مواجهة مختلف التحديات الاقتصادية والأمنية.
من جهته أبرز رئيس الجمهورية المؤقت، محمد الناصر، عراقة روابط الصداقة والتعاون بين تونس والولايات المتحدة الأمريكية وحرص تونس على تعميق الشراكة الإستراتيجية بين البلدين، بما يسهم في تحقيق التنمية والاستقرار لبلادنا وللمنطقة عموما.
وأكد الناصر، حرصه على توفير أفضل الظروف لإجراء الانتخابات الرئاسية من خلال ضمان حياد مؤسسات الدولة وأجهزتها، وحتى تكون مشاركة المواطنين في هذا الاستحقاق البارز مكثفة لممارسة حقه الانتخابي.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام