أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

المحلّل السياسي صلاح الدين الجورشي لـ “الرأي الجديد”: الحديث عن إمكانية تزوير الانتخابات “سابق لأوانه”

تونس ــ الرأي الجديد / سندس عطية

اعتبر المحلّل السياسي، صلاح الدين الجورشي، أن ما يدور في الساحة السياسية، حول إمكانية “تزوير” الانتخابات الرئاسية، حديث “سابق لأوانه”، و”مستبعد جدّا”.

وأوضح صلاح الدين الجورشي، في تصريح خصّ به “الرأي الجديد”، أنّ ما لاحظه خلال الحملة الانتخابية في بدايتها، أن كلّ مترشّح اعتمد على إمكانياته التي تبدو “معقولة”، مبرزا أن بعض المرشّحين للرئاسة اختاروا مناطق ريفيّة ومهمّشة، لبداية حملتهم الانتخابية.
وقال الجورشي، أن رئيس الحكومة يوسف الشاهد، حاول خلال اجتماعاته، أن يدافع عن صلاحياته كرئيس حكومة، من أجل كسب ثقة المواطنين، وذلك بعد أن نجح في استقطاب عدد كبير منهم خلال اجتماعاته الشعبية من خلال الحضور الجماهيري الذي وصفه بــ “الباهر”.

تخوّف المواطنين

وأشار المحلل السياسي إلى أن المواطنين خائفون من التصويت، خصوصا بعد التعهدات الواهية لبعض المرشحين، وافتقادهم للمصداقية في خطاباتهم.
وتوقّع صلاح الدين الجورشي، أن يشهد التنافس بين المرشحين في الأيام القادمة، حرارة أكبر من خلال حشد الأنصار وإنضاج الخطاب، ومحاولة إحراج الخصوم.
وشدّد الجورشي، على ضرورة أن تعمل الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، على رصد التجاوزات ومعاقبة مرتكبيها، حتى لا يساهم ذلك في تشويه المسار الانتخابي.
يذكر أن الحملة الانتخابية للانتخابات الرئاسية انطلقت أمس، لتتواصل إلى غاية يوم 13 سبتمبر، بمشاركة 26 مرشحا، وسيكون يوم التصويت يوم 15 سبتمبر بالداخل، وأيام 13 و14 و15 سبتمبر.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام