أهم الأحداثبرلمانوطنية

البرلمان التونسي أول برلمان عربي يقرأ الفاتحة على “مرسي” … و “المسدي” ترفض وتنسحب

تونس ــ الرأي الجديد / سندس عطية
شكّلت مسألة قراءة الفاتحة، على روح الرئيس السابق المصري، محمد مرسي، جدلا واسعا في البرلمان بين رافض ومؤيّد لهذا الموقف.
وقد قام عدد كبير من أعضاء مجلس النواب التونسي، بقراءة الفاتحة على روح الرئيس المصري المعزول، محمد مرسي، وذلك بعد طرح المقترح من رئيس كتلة حركة النهضة نور الدين البحيري، حيث تعطلت الجلسة، إثر ذلك، بعد تتالي نقاط النظام، التي انقسمت بين الرافضة للمقترح والمساندة له.
ومن بين النواب الذين رفضوا قراءة الفاتحة على روح محمد مرسي، النائبة فاطمة المسدي، والتي قرّرت الإنسحاب من الجلسة، معتبرة، أن محمد مرسي “زعيم الاخوان”.
وفي هذا السياق، قالت المسدي: “لا للترحم على زعيم الاخوان محمد مرسي، لا لاخونة البرلمان التونسي، لا للترحم على زعيم الاخوان المسلمين”.
كما دعت المسدي، لتصنيف حركة النهضة “حركة اخوانية ارهابية”.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام